الشاعرة السورية وفاء الشوفى : أيْبَسُ .. كقشّةٍ صيفية

أنحني .. كعشبةٍ طريةٍ
فأنا افهمُ الرّيحَ :
أقولُ لنفسي
كي أبرِّرَ عطفي.

أيْبَسُ .. كقشّةٍ صيفية
فأنا افهمُ الشّمسَ :
أقولُ لنفسي
كي أبرِّرَ قَسوتي.

للخضرةِ يدٌ تبذِرُ
للبيدرِ أيدٍ تَغِلُّ.

هل الدّمعُ سؤالٌ ؟
هل المنديلُ إجابة ؟

كأننا في العصيانِ , أوتادُ
تطْمُرُ نفسها
كأننا
مفرقعاتُ الفرحِ , و مهرّجوه.
نخلِطُ الحياةَ ببهارِ الموتِ
و نتلو أناشيدَ الرِّثاءِ.

أنحني , و لا ثمّةَ ريح
أنْكسر , دونَ سنابِل
أقولُ لنفسي :
الفُصولُ عزاءُ القحطِ
و الحملُ انتقامُ المواسم
ثمّةَ غبارٌ حيٌّ
في الّلقاحِ المُرِّ
ثمّةَ قوافِل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*