عواطف البجاوى.. تحمل طاقة إيجابية تثرى خيال المتلقى

2٬545

قال الشاعر إيليا أبو ماضى :”كن جميلا ترى الوجود جميلا”،تنطبق هذه الحكمة على الفنانة التشكيلية التونسية عواطف البجاوي،ابتسامتها لا تفارقها،تضئ ما حولها بإطلالتها المتميزة،تمتلك موهبة فنية فريدة ومتميزة،من الفنانات التونسيات المبدعات فى مجال الفن التشكيلى تمتلك فكرا وفلسفة خاصة بها،تحمل منجزاتها الكثير من المواضيع الإنسانية والاجتماعية،تهتم اهتمامًا كبيرًا بالمرأة وقضاياها،تهتم باختيار موضوعاتها وتظهر فيها القيم التونسية العريقة مع الحفاظ على المهنية الفنية الجمالية ،البجاوى تحمل طاقة إيجابية تثرى خيال المتلقى فينتقل معها إلى عالمها الخاص . والجدير بالذكر أن الفنانة عواطف حاصلةعلى شهادة في الاختصاص من مدرسة الفنون والزخارف بتونس،عضو في اتحاد الفنانين التشكيليين التونسيين وعضو بتعاونية الفنون بتونس.أقامت أول معرض لها سنة 2002 بدار الثقافة- ابن رشيق- بالعاصمة،وقد شاركت في العديد من المعارض الجماعية المحلية منها والخارجية ،الأردن ودبي وباريس وألمانيا والمملكة العربية السعودية ونيويورك،أقامت عشرة معارض شخصية وقريبا ستشارك فى بينالي سيقام فى دولة الكويت تحت رعاية الشيخة سعاد الصباح .

تعليق 1
  1. قرمدي مريةٌ يقول

    تعرفنه لي هذه الفنانة في ملتقي بفرنسا انسانة راقية و فنانة حساسة و مجتهدة لها طاقة إيجابية أينما حلت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*