دكتور أيمن أبو الحسن..قصة أغنية ” وحدون “و” اسهار ” لفيروز

823

الشاعر اللبناني طلال حيدر، والذي تعود أن يشرب القهوة صباحًا ومساءً في بلكونته المطلة علي غابة ” حديقة باللبناني”.
لاحظ دخول ثلاثة شبان إلى الغابة في الصباح وخروجهم منها مساءً، وكلّما دخلوا وخرجوا سلّموا عليه.
وذات صباح دخلوا كعادتهم لكنهم لم يرجعوا في المساء!!!!
حتي وصله خبر يقول: إنّ ثلاثة شبّان عرب فلسطينيين قاموا بعملية فدائيّة وسط الكيان الإسرائيلي، وعندما شاهد صور الشبّان الثلاثة فوجئ أنّ الشبان الذين استشهدوا هم أنفسهم الشبان الذين اعتاد أن يتلقى التحية منهم في الصباح والمساء.


فكتب وغنت فيروز ” وحدون “ولحن زياد الرحبانى.


وحْدُن بْيبْقوا
مِتِلْ زهْر البيلســان
وحْدُن بْيقِطفوا وْراق الزّمان
بيْسكّروا الغابي
بيضَّلهُن متل الشتي يْدقّوا عَلى بْوابي
عَلى بْوابي
يا زَمــــان
يا عشِب داشِر فوق هالحيطان
ضوّيت ورد الليل عَ كْتابي
برج الحمام مْسَوّر وْعـالي
هجّ الحمام بْقيْت لَـحـالي لَحالي
يا ناطْرين التّـلج
ما عاد بدكُن ترجعوا
صرِّخْ عَلَيهُن بالشّتي يا ديب
بَلْكي بْيِسْمَعوا
وحْدُن بْيِبْقوا مِتِلْ هالغَيم العتيق
وحْدُن وْجوهُن وْعتْم الطّريق
عم يقْطعوا الغابي
وْبإيْدَهُن
متل الشتي يْدِقُّوا البِكي وْهنِّي عَلى بْوابي
يا زمــــان
مِنْ عُمِرْ فَيّ العشبْ عَ الحيطــان
مِن قَبِلْ ما صار الشجر عالي
ضوِّي قْناديل
وأنْطُر صْحابي
مرقوا
فلُّوا بقيت عبابي لحالي
يا رايحين و التلج ما عاد بدكن ترجعو صرخ
عليهن بالشتي يا ديب بلكي بيسمعو

*********************************************

أصل الأغنية أن عبد الوهاب كان سهران عند الرحبانية في لبنان وقرر يروح ينام بدري !
فعاصي الرحباني علي باب بيته بيودعه قاله اسهر معانا شوية علشان يبقي مشوارك الطويل ده من مصر للبنان يبقي له معني وهذا باللبناني يعني ” تيحرز المشوار”
وقف عبد الوهاب وقاله دي أغنية!!

رجعوا كتبوها ولحنها عبد الوهاب،وغنت فيروز

اسهار بعد اسهار
تَ يحرز المشوار
كتار هو زوار
شوي وبيفلّو
وعنّا الحلا كلّو
وعنّا القمر بالدار
ورد وحكي وأشعار
بس اسهار
بيتك بعيد وليل ما بخلّيك
ترجع، أحقّ الناس نحنا فيك
رح فتّح بوابي
وإنده على صحابي
قلّن قمرنا زار
وتتلج الدنيي اخبار
بس اسهار
و النوم مين بينام غير الولاد
بيغفوا وبيروحوا يلملموا أعياد
ما دام إنّك هون
يا حلم ملوا الكون
شو همّ ليل وطار
وينقص العمر نهار

اسهر معنا علشان يساوي المشوار وعندنا في الدار قمر وحكايات واشعار يا راجل بيتك بعيد والليل مش حيخليك تروح ! اسهر معنا ده النوم بدري للاولاد! للاطفال! حتخسر ايه غير نهار؟

من اليمين، بديعة مصابني – عبد الوهاب – فيروز – فريد – عاصي الرحباني – نجيب حنكش

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*