“بين زمنين” فلسفة خاصة للفنانة التشكيلية رشا جوهر

1٬208

رشا جوهر ، فنانة تشكيلية ، حاصلة علي درجة الماجستير فى فلسفة الفنون الجميلة ، 2017م ، وُلدت فى 20 نوفمبر ، 1989م ، لها فلسفة خاصة فى أعمالها ” بين زمنين” ؛ دلالة علي تعايش الوجه الإنساني بين القديم والجديد بين الواقع والحلم بين الحقيقة والإفتراضية ، فنحن نقع بين زمنين مختلفين متوازيان وما بينهما من متناقضات تتصارع ولا يلتقيان إلا في شكل وجوهنا ، لذلك تبقي الذات متمردة في نقطة فاصلة بين زمنين يمثلان أحدهما طرف الحياة دون وجود زمن تستقر فيه الذات بما تحوية من ماضي وخفايا المستقبل ، فبدأت بمعالجة الوجة الإنساني بشكل غير تقليدي تتعدد فيه الملامح غير ملتزمة بالقواعد الفنية في رسم الوجة للمحاولة علي تأكيد وقع الذات بين زمنين في الوجة الواحد باستخدام تقنيات الرسم بالأحبار والقلم الجاف والتنوع بين الليونة والحدية في الخطوط للوصول لرؤية بصرية مختلفة الأبعاد للوصول الي لحظة بين زمنين.

فى البداية نود أن نعرف من هى رشا جوهر ؟
فنانة بصرية تشكيلية مصرية ، أشارك فى الحركة الفنية التشكيلة ، منذ عام ، 2010 م ، لى العديد من المشاركات فى المعارض الجماعية والدولية ، وحاصلة على العديد من الجوائز وشهادات التقدير ، حصلت على منحة مراسم سيوه للإبداع الفنى – الهيئة العامة للقصور والثقافة ، 2016 م ، وجائزة منحة الدولة للتفرغ الفني لعام ، 2016م ، 2017م ، 2018م ، 2019 م ، عضو لجنة تحكيم فى المسابقة الفنية المصاحبة لمؤتمر كلية الصيدلة السابع”Cancer Fighters”  2018 م ، حصلت على جائزة مركز الإبداع الفنى بالإسكندرية ، 2018 م ، جائزة بينالى أوستراكا الدولى الثانى للشباب ، 2019 م ، مقتنيات لدى وزارة الثقافة ، تجربتى الفنية مرتبطة بعلاقتى بالمكان ومدى تأثرى به  ولذلك أتنقل من مكان لأخر للتعرف على البيئات المختلفة .متى بدأت رشا جوهر الدخول فى عالم الفن التشكيلى ؟ ومن شجعك عليه؟
منذ عام ، 2010 م ، من خلال مشاركتى فى مسابقة صالون الشباب ، وبعض المعارض الجماعية ، شجعنى بعض أساتذتى فى كلية الفنون الجميلة أ.د / أحمد نوار.
ماذا عن بداية اللوحة الفنية الأولى؟
لا أستطيع أن أقول اللوحة الفنية الأولى ؛ لأننى مررت بإنجاز عدد كبير من اللوحات ومشاريع التخرج ، مشروع التخرج كان به عدد كبير من اللوحات فلا يوجد ما نسميه اللوحة الفنية الأولى ؛ إنما أستطيع أن أقول التجربة الأولى فى فترة المدرسة الإعدادىة أو الثانوية ، نعم ، هذه الفترات كان بها  تجارب أولية والتى استشفيت منها حبى للرسم ثم التحاقى بكلية الفنون الجميلة  . ماهي نظرتك إلى الفنانات التشكيليات وكيف تقيمين نتاجاتهن …؟
فى البداية أنا ضد التصنيف ، وفكرة الفنانات التشكيليات تعنى أننى وُضعت فى تصنيف أو منافسة مع الفنانات فقط ، الفن مفتوح لكلا الجنسين ولا يوجد  شئ  اسمه الفنانات أوالفنانين ، المنافسة مفتوحة للكل ، ولكن يوجد بعض الاتجاهات الفنية المعاصرة تتصدرها الفنانات للاهتمام ببعض الأمور أو لمناقشة الموضوعات الخاصة بالمرأه بشكل عام ووجودها ودورها فى المجتمع أو فى مواجهة المجتمع فيما يقال فى المجتمع الذكورى لمناهضة هذه الفكرة بأشكال مختلفه من التعبير البصرى بشكل فيه تنوع فى صورة لوحات أو اليستريشن أو الفيديو أرت والنحت فى كل الاتجاهات ؛ لكن لست مع فكرة المجتمعات الذكورية والنسائية لأن المرأه موجودة ولها دورها الحقيقى .من هو الرسام العربي أو العالمى الذي أثّر بكِ كثيرًا على المستويين الشخصي و الفني؟
الفنان العالمى العربى المصرى  “أحمد نوار” ، الفنان العالمى “بابلو بيكاسو” .
هل يحتاج الفنان الموهوب إلى الدراسة الأكاديمية ؟
مما لاشك فيه وجود عدد  كبير من الفنانين المعاصرين أو الرواد الأوائل فى العالم وليس فى الوطن العربى فقط أو فى مصر بشكل خاص لم يدرسوا الفن نهائيا وكانوا من أهم الفنانين وكان لهم اتجاهات واضحة وبصمة فى الحركة الفنية التشكيلية العالمية ؛ ولكن الفترة الزمنية هى التى فرضت هذا الموضوع  بشكل كبير، فقد كان يوجد بعض الفنانين الأجانب فى مصر وكان يذهب إليهم الفنانون ليتعلموا منهم ولم يكن موجودا ما نطلق عليه اليوم دراسات أكاديمية فى جامعات أو غيرها  .ما أهم المعارضُ الفنيَّة التي شاركتِ فيها ؟
معرض ورشة “كتاب الفنان” على هامش صالون القاهرة 58 عام 2018 ، معرض خاص “شخصيات60” بقاعة العرض بكلية الفنون الجميلة 2017م ، صالون الجنوب الدولى الخامس 2017 ، معرض ومضات إبداعية 2017 م ، صالون ضى الثانى للشباب العربى 2018م  ،معرض بينالى أوستراكا الدولى الثانى للشباب 2018 م .
 ما هي المدارس التي تأثرت بها رشا جوهر في مسارها الفني؟
الواقعية الرمزية .هل هناك خط أساسي يربط بين مختلف مضامين لوحاتك؟
مناقشة الظواهر الاجتماعية المتغيرة فى المجتمع .
ماذا عن هواياتك الأخرى غير الرسم؟
القراءة فى الفلسفة . كيف تقيمين التجربة التشكيلية المصرية في المرحلة الراهنة؟
فى أحسن حالاتها ، بطبيعة الحال بعد فترة عدة ثوارات متتالية وبعد تعدد أفكار طرأت على مصر بشكل مغاير حدثت بعض اضطرابات و لكن فى المرحلة الحالية بدأت  تعود مرة أخرى  بشكل قوى جدا ومؤثر بل بالعكس حصل استفاده كبيرة جدا من الإرهاصات من خلالها أيضا ظهر عدد كبير من الشباب مختلفين استطاعوا  أن يعبروا عن الأحداث والوطن برؤى مختلفة ووعن مدى حبهم للوطن بشكل مختلف من خلال مشاركتهم الخاصة أو الجماعية أو مشاركتهم بالتمثيل عن مصر فى الخارج  بما أن الحركة التشكيلية فى خلال هذه السنه أو المرحلة الحالية فى حالة جيدة .ما هى مشاريعك القادمة فى عالم الفن التشكيلى ؟
أعمل على مشروع فنى له علاقة بفكرة الذات المتمردة في نقطة فاصلة بين زمنين يمثلان أحدهما طرف الحياة دون وجود زمن تستقر فيه ،  الذات بما تحوية من ماضي وخفايا المستقبل ، دلالة علي تعايش الوجه الإنساني بين القديم والجديد بين الواقع والحلم بين الحقيقة والإفتراضية ، فنحن نقع بين زمنين مختلفين متوازيان وما بينهم من متناقضات تتصارع ولا يلتقيان إلا في شكل وجوهنا .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*