المشتري الحقيقي لأغلى لوحة في العالم

348

ذكرت صالة كريستي للمزادات، إن لوحة الفنان الإيطالي ليوناردو دا فينشي “سلفاتور موندي” أي “مخلص العالم”، التي بيعت الشهر الماضي محطمة الأرقام القياسية ذهبت إلى وزارة الثقافة الإماراتية، رغم تردد تقارير ذكرت غير ذلك.

وكانت صحيفتا “وول ستريت جورنال” و”نيويورك تايمز” الأمريكيتين، ذكرتا نقلًا عن مسؤولين أمريكيين لم يكشف عن هوياتهم، الخميس الماضي أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان هو مشتري اللوحة.

وأصدرت صالة المزادات بيانًا على موقعها الالكتروني مساء أول أمس الجمعة، جاء فيه أن “كريستي تستطيع أن تؤكد أن وزارة الثقافة والسياحة بأبوظبي هي من اشترى لوحة ليوناردو دافينشي “مخلص العالم”.

وأضافت: “نحن سعداء بأن نرى هذه اللوحة الرائعة متاحة للجمهور في معرض اللوفر أبوظبي”.

وفي نسختها الصادرة يوم أمس السبت، تحدثت صحيفة نيويورك تايمز عن “تقارير متضاربة “، مضيفة أنه من غير الواضح ما إذا كانت اللوحة قد تم شراؤها في المزاد من جانب أمير سعودي آخر كوسيط لوزارة الثقافة أو للأمير بن سلمان.

وتم رسم لوحة السيد المسيح بألوان الزيت العام 1500 وبيعت بمبلغ 450.3 مليون دولار، حيث أعلن متحف اللوفر أبوظبي – الذي اُفتتح قبل شهر – أنه سيعرض اللوحة للجمهور قريبًا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*