الكاتبة حنان العشماوى : عالم الفن والأدب لا نهاية له

30/10/2019

1٬967

حنان العشماوي،مواليد القاهرة  ١٩٦٧،خريجة كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، قسم سياسة،عام ١٩٨٩،عضو جمعية الكاتبات المصريات،عضو المعتكف الكتابى هدى أنور،كاتبة وقاصة حكائة ومؤلفة لقصص الأطفال ،رسامة هاوية من ٢٥ سنة،شاركت فى معارض مشتركة فى الهناجر،ساقية الصاوى ،جاليرى لمسات،مصورة غير احترافية ٢٠١٧.صدر لها العمل الأدبي الأول المجموعة القصصية (عود بخور ) تحوي ١٦ قصة قصيرة،من قلب الكاتبة وروحها خرجت ( عود بخور ) وهي باقة متنوعة من المشاعر والحكايا والرؤى خطها القلم بأحاسيس الكاتبة ومشاعرها تنسمت عبرها بخور حي الحسين الجميل ،تغلغلت بالروح نسيج الزمن لتحيا رحالة في جداره تتجول بين الواقعية؛فطابت بقلمها حارات مصر القديمة واختلطت بأنفاس البشر،هناك جابت بالخيال أروقة القصور وحكت عنها وعن سكانها و بعضًا من عاداتهم ،ثم منها تسللت فيه إلى عالم الخيال من خلال بعضًا من القصص التي تعالج أوضاعًا اجتماعية مختلفة تحوى نواة أصيلة لتبني عليها من القصص ما يواكب الظروف المجتمعية المختلفة.
عاشت الكاتبة أحداث قصصها،تسير على هدى من سبقوها من الكوكبة الرائعة من فطاحل الأدب؛من سكنوا بكتبهم حياتها وتمنت أن تقف يومًا في  آخر الصف الممتد بامتداد الحركة الأدبية والفكرية.صدر  لها العمل الأدبي الثاني فى عام 2018، رواية  بعنوان  (للورد بقية من رائحة) وفيها أشارت  إلى أن فى حياة كل منا منعطفات وحنايا ربما يلتقى فى إحداها بإحدى فصول قصة تشابه حادثة ما موت من خلاله ،وربما تكون بضعة مواقف من الحياة نفسها  تأخذنا أحداث الرواية فنعيش مع أبطالها ، نحيا آلامهم،أفراحهم وأتراحهم وربما خلال المعايشة نجد اننا أخترقنا الخط الفاصل بين الحقيقة والخيال،تناوبنا الأدوار فعشنا في  ثياب مختلف الشخصيات،رأينا الدنيا من خلال أعينهم،وكنا عينا عليهم في ذات الوقت وتركنا للقارئ معرفة الخط الفاصل بين الحقيقة والخيال.

المجموعة القصصية،عام٢٠١٩ (حكايات ت مش مربوطة  ) تحت الطبع وتحوى خمس قصص مختلفة  التناول من وجهة نظر الكاتبة والأبطال.اشتركت  الكاتبة في بعض الأعمال الكتابية الجماعية من مجموعات قصصية  تحت مظلة المعتكف الكتابي المجموعة القصصية المربوعة المجموعة القصصية أهالي القاهرة الكرام.مؤلفة وحكائة لقصص الأطفال من سن ٤ سنين إلى ٨ تهدف لإحياء حواديت زمان (قبل النوم )  تهدف لتدعيم الأخلاقيات والسلوك المحبب بطريقة غير مباشرة. ومن خلال الفن التشكيلي أبحرت  (حنان العشماوي ) الفنانة في دنيا الفن التشكيلي من خلال ورشة براح الفنية للفنانة التشكيلية ( رشا سليمان ) لفترة تجاوزت ٢٥ عامًا،نالت فيها الورش المختلفة من الرسم بالرصاص والفحم والحبر وألوان الزيت والأكريلك  والباستيل إلى أن وجدت نفسها فى ألوان الأكواريل أوالألوان المائية بتكتيكاتها المختلفة ومازال الطريق ممتدًا في مختلف الفنون فالأكيد أن عالم الفن والأدب لا نهاية له.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*