الفنان المصرى عدلى رزق الله ونوافذ الضوء النيلى بالألوان

4/2/2020

1٬100

عبود سلمان/ كندا
يعتبر الفنان التشكيلى العربى المصرى عدلى رزق الله،الملون الساحر فى خصوصية الألوان المائية،فهو من أهم الرسامين العرب،الذين تركوا بصماتهم فى سيرة حياتهم،ومن أهم الملونين التشكيليين العرب المعاصرين فى تاريخ الفن التشكيلى العربى الحديث،وقد ترك آثاره الفنية فى العديد من رسوماته وأعماله التصويرية المنثورة مابين الرسم على الورق ورسوم قصص الأطفال للعديد من الرسوم المصورة التي اشتهر فى إجادتها وتفرده بأسلوبيته المدهشة التي اقتربت من فن الطفل وأدهشت عوالمه الملونة ذائقة الأطفال والكتاب والأدباء والمولعين بالكتابة للطفل العربى.وقد شكلت ألوانه فى رسومه الموجهة للطفل على مختلف مراحل سنوات عمره خصوصية الفنان الذى يشعرنا فى جمال الأشياء ويربطنا فى قيم حقيقة الشعور بالجمال الساحر،وقد أغرق الخصوصية المخبأة بها شوق إنهمار الضوء الطالع من مياه النيل العظيم؛عندما يغرف بوح ألوانه وحجم الضوء فيه مع اقتراب المعنى للسردية للحكائية المراد التعبير عنها مغسولة بالود ومشغولة بالحبق والأشواق وينابيع كل ماهو عذب ومدهش. له من طعم الشموس الدافئة فى واحات مصر العربية  لتظل فراشات الحلم السعيد أعظم اكتشافات اللون الساحر المتواصل فى هارمونية لها جانب من نفس الفنان الطفل الذى يرسم خرائط القلب وتحلق معه الظلال والأنوار لتكون وجه إنسانية المدن الحالمة حيث المسافة مابين الفرشاة وبياض الورق وأحاسيس الفنان العابق فى ماء العين لضجيج زحمة رائحة البرتقال وسعف النخيل،وكل هذا العناد الجمالي المصاب بحمى الفن الجميل.عندها يقف الفنان الملون عدلي رزق الله،أبو تمر فى طليعة طبيعة فنانى الصف الأول فى المحترف المصرى اللامع بجهود مبدعيه الكبار من يوم أرسى دعائم أسس بناءاته الأولى،جهود العباقرة المبدعين الأوائل،أمثال حسين البيكار وحامد ندا،ومحمود سعيد،وآخرون.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*