الفنانة المقدسية نيفين زبلح وعشق لا ينتهى لمدينة القدس

10/9/2020

1٬060

المقدسية “نيفين زبلح” رسامة ومرشدة فنون، ولديها عدة أعمال فنية مع مؤسسات مقدسية، كما أنها تميل لرسم الجداريات ذات الأحجام الكبيرة، وشاركت فى برنامج “الملكة”عام 2017م، وتطمح مستقبلًا لدخول موسوعة غنيس فى رسم أكبر جدارية فى العالم.أجرى موقع عرب 22 هذا الحوار مع الفنانة الفلسطينية نيفين زبلح ؛لنتعرف على اساهماتها فى عالم الفن .
الفنّانة التشكيلية نيفين زبلح،حدّثينا قليلا عن نفسك،كيف تُعرّفى نفسك للقارئ؟
نيفين زبلح ، من القدس، رسامة ومرشدة فنون وصاحبة مبادرة “لون حياتك” العلاج عن طريق الفن مرشحة لبرنامج الملكة سنة ٢٠١٧
‎و”الملكة” هو برنامج عربى تتنافس فيه نساء من الوطن العربى فى مجال المسئولية المجتمعية، ويعمل على تعزيز دور المرأة فى المبادرة وتقديم الخدمة للمجتمع.حدثينا عن مبادرة”لون حياتك”؟وما المقصود بالعلاج بالفن ؟
لوّن حياتك” مبادرة لجعل الألوان وسيلة للعلاج من خلال الفن، وذلك ضمن مبادرات تهدف لجعل الألوان والرسم رسالة إنسانية للتعبير عن الذات والوطن والموروث الثقافى.”يقوم العلاج بالفن على الإنسانية والإبداع والتوفيق بين الصراعات العاطفية وتعزيز الوعى الذاتى ونمو الشخصية”.
حيث يعتبر العلاج بالفن من أروع وأسمى وسائل التنفيس عن الضغوطات والتوتر والإنفعالات والمشاكل النفسية بمختلف أنواعها، حيث أثبتت الدراسات أن للفن دور كبير فى استخراج مكنونات النفس البشرية، من خلال استخدام الشخص لمخيلاته وإبداعه ليعبر عما بداخله من أحاسيس ومشاعر وفلسفات، ويعكس صورة للذات لا يستطيع التعبير عنها بالكلام .ماذا عن هواياتك الأخرى غير الرسم؟
القراءة والكتابة والسباحة والتأمل والرياضة والمغامرات.
ما أهم المعارض الفنيَّة التى شاركتِ فيها ؟
اشتركت فى العديد من المعارض الجماعية فى القدس وتم دعوتى للكثير من  المعارض الدولية ولظروف لم استطع السفر خارج القدس وتم دعوتى أيضا لمسابقة عالمية فى لندن وإن شاء الله فى المستقبل اشترك بها.من أين تستمد نيفين زبلح مواضيع أعمالها ؟
أستمد مواضيع أعمالى من وطنى فلسطين وخاصة القدس.
هل هناك خط أساسى يربط بين مختلف مضامين لوحاتك؟
لا يوجد خط أساسي فى أعمالى لأنى أومن أن الفن لا حدود له.أخيرا كلمة لمحبى الفن التشكيلى فى الوطن العربى
رسالة أبعثها بملء الحب والعطف والتقدير والاحترام لكل الوطن العربى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*