الشاعر الكبير ” ثروت سليم” شاعر الحب والجمال

الشاعر "خالد سليم" يعارض بالشعر قصيدة شاعر الحب والجمال " ثروت سليم "

874
كتب أبي الشاعر الكبير / ثروت سليم

” وبَعضُ الحُزنِ…
يَمنحُنا اشتياقا
وبعضُ الحُبِ …
يُشعِلُنا احتراقا
كأنَّا لو نقومُ … بوصْلِ قطْعٍ
فإنَّ الوصْلَ …
يُبدِلُنا افتراقا
ولي قلبٌ …
كطفلٍ حين يَحنو
يَضمُ الظالمين له…
انعتاقا
فتبَّاً للفؤادِ..
وكُلِ طيرٍ
نُحرِّرُهُ …
فيُهدينا الوَثاقا
وتَبَّاً للذي نهديهِ فتحاً
فيهدي المُحسنينَ له
انغلاقا “


فعارضته وكتبت إليه بقلبي :

” أَبِي .. مَا عَاشَت الأحزَانُ يَوماً
إِذَا مَسَّتكَ سَهوا .. واستِراقَا
فَأنتَ النُورُ ..
يُبْعَثُ فِي دُجَانا
يُبَدِدُ كُلَ أَمرٍ قَد أَعَاقَا
وأنتَ كَمَا كُنوزِ الأرضِ تَحلُو
وتَلمعُ .. كُلَّما زِدتَ احتِرَاقَا
وأنتَ لَنَا ..
كَعِقدٍ يَحتَويِنَا
تُجَمِّعُنا .. وتَمنَحُنَا العِنَاقَا
فَلَا تَحزَن .. حَبِيبِي
إِنَّ قَلبِي ..
لِحُزنِكَ أو فِراقِكَ .. مَا أطَاقَا “

خالد سليم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*