الروسى إيليا ريبين ولوحة بحارة على نهر الفولغا

2/10/2019

642

يعد إيليا ريبين أحد أعظم رسامي التيار الواقعي الروسي في القرن التاسع عشر، وعرف بقوة الملاحظة والقدرة على تجسيد ملامح الناس وعواطفهم، وتمكن في لوحاته من الاحاطة بحياة الشعب الروسي بكل عمق ورهافة حس. بالإضافة إلى الرسم اتقن النحت والغرافيك والكتابة والتدريس. وبفضل انتمائه للتيار الواقعي تمكن ريبين من تجسيد الحياة الروسية بشكل عام وبالتفاصيل وذلك في شتى أنواع الرسم وبخاصة في البورتريه. تلقى ريبين دروسه الأولى في الرسم في ورشة الايقونات.
ثم انتقل إلى سان بطرسبورغ ليلتحق بأكاديمية الفنون للدراسة عند أفضل الرسامين حينذاك. وخلال سفره إلى فرنسا وإيطاليا تعرف على الفن الأوروبي الغربي لإتقان الرسم على الهواء الطلق.
وبعد عودته إلى روسيا تناول موضوع تنوع حياة الشعب الروسي. وتفاعل ريبين مع أحداث عصره بحيوية، وفي الثمانينيات من القرن الـ19 اهتم كثيرا بموضوع الحركة الثورية.
من أشهر لوحاته لوحة “رفض الاعتراف”، ولوحة “القزاق يكتبون رسالة إلى السلطان العثمانى محمد الرابع”، ولوحة “عودة غير متوقعة”، لوحة “مركبية الفولغا.

تعليق 1
  1. حسين يقول

    عمل رائع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*