التشكيلية إمتثال عثمان :أعبر عن حزنى وفرحى بالألوان

1٬315
الفنانة التشكيلية الشابة إمتثال عثمان، نموذج للفنانة الموهوبة ،تسعى بدأب لتطوير موهبتها عن طريق متابعة الإنتاج الفنى التشكيلى على مستوى الوطن العربى والعالم،تميل إلى التجريدية فى أعمالها،تعبر بلوحاتها عما تحس به من حزن وفرح.كان لموقع عرب 22 هذا اللقاء مع الفنانة السودانية إمتثال عثمان .
فى البداية نود أن نعرف من هى الفنانة  إمتثال عثمان ؟
 إمتثال محمد عثمان فنانة تشكيلية من السودان، أعشق الفن التشكيلي والألوان .
متى بدأت الفنانة إمتثال عثمان الدخول فى عالم الفن التشكيلى ؟ ومن شجعك عليه؟ ماهي أول لوحة لك ؟
 منذ الصغر و أنا أحب الرسم والألون ثم صقلت موهبة الرسم بالدراسة بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا، كلية الفنون الجميلة قسم التصوير والتلوين، شجعتي على الفن والدتي في البداية ثم كل أفراد أسرتي ،أول لوحة لي هي لوحة تجريدية لعنصر حركة الدرويش .

 

 أنت الآن فنانة مشهورة ومعروفة محليًّا وخارج البلاد .. كيف وصلتِ إلى كل هذه الشهرة؟
وصلت للشهرة بالقراءة المستمرة ومعرفة الجديد فى عالم الفن التشكيلى و نصائح أستاذة نجاة الماحي .
 مشكلة فهم اللوحة أو غموضها بالنسبة للمشاهد ما دور كل من الفنان والمشاهد فيها؟
الفنان يستطيع أن  يرسل إحساسة وتعبيره بواسطة اللوحة و المتلقي يفهمها على حسب ثقافتة الفنية و إذا وجد صعوبة أشرح له مضمونها .
هل حققت الفنانة إمتثال عثمان ما كانت تتمناه فى الفن التشكيلى؟
نعم حققت بعض أحلامى ولكن أنا ما زلت فى بداية مسيرتى الفنية ولدى الكثير من الآمال والدموحات .

ما الشيء الذي يحرك بداخلك حس الفنانة لتبدع عبر الريشة والألوان؟
الشئ الذى يحرك الفن داخلي هو إحساسي فى البداية بالشئ المراد التعبير عنه بواسطة اللوحة بجانب الألوان و درجاتها .
هل هناك خط أساسي يربط بين مختلف مضامين لوحاتك؟
بعض  لوحاتى  لها مضامين  ترتبط فيما  بينها فى فكرة الموضوع و لوحات أخرى لها مضامين مختلف عنها تمامًا .
ما هي مشاركتك في هذا الميدان على مستوى الفن التشكيلي في السودان ؟
مشاركتي في هذا الميدان لوحات تشكيلية لها مضامين و تعبير عن إحساسي لها وإيقاع الألوان السائد عليها .

 

كيف تقيّمى الحركة الفنية التشكيلية في السودان ؟
 الحركة الفنية في السودان مزدهرة و الفنان التشكيلي السوداني مستمر في الفن و التعبير عن إحساسة برغم الصعوبات .
ما هى مشاريعك القادمة فى عالم الفن التشكيلى ؟
الاشتراك فى المعارض سواء داخل السودان أو خارجة و التعبير عن كل شي شعرت به واستطعت أن أترجمه في جماليات اللوحة من حيث تكوين اللوحة و إيقاعها اللوني من جاذبية و مضمون هادف .
أخيرا كلمة لمحبى الفن التشكيلى فى الوطن العربى
 الفن التشكيلي فن جميل وعالم أجمل؛لأن الفنان بعبر فيه بصدق عن إحساسة و يترجمه في لوحاته و هو فن هادف، أحيانًا لوحة واحدة تترجم كتاب كامل، على كل فنان الصبر على المتلقي لأن ثقافة الشعوب مختلفة و المثابرة لتطوير ذاتة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*