التشكيلى اللبنانى محمد عزيزة..الجائزة الأولى البيانالي للفنانين العرب 2017

864

الفنّ التّشكيلي عنوان عريض من عناوين التقدم الثقافي والرقي الإنساني والاجتماعي، وبقدر ما يسمو الفن التشكيلي بعطاءات رواده، بقدر ما تتحقق الرفعة والسمو في المستقبل، ولبنان، يفخر بجميع أولئك الفنانين التشكيليين، الذين تجلوا في نتاجهم الفني التشكيلي الإبداعي، والذين كانوا منذ عهد الانبعاث، مرورًا بمرحلة التمهيد، فمرحلة الرواد والتحديث، وصولا للفن الحديث، أولئك الرواد والأعلام في مجالات الفنون التشكيلية، رسمًا ونحتًا وتصويرًا و زخرفة وعمارة، وبشهادات من التاريخ الذي حكى عنهم وروى،ومعهد الفنون الجميلة في الجامعة اللبنانية، يعود له الفضل الأكبر والأول في عملية هذا الزخم من رجالات الفنّ التّشكيلي اللبناني، والذي إحتضنهم طلابًا وأصقل مواهبهم وتجاربهم وأجازهم في إختصاصاتهم، فغدوا بامتياز، دعاة للفن التشكيلي اللبناني، إنطلاقًا من رحاب معهد الفنون الجميلة في الجامعة اللبنانيّة، معهد الملتقى الثّقافي الحضاري، الذي عبر منه هؤلاء الفنانون التشكيليون إلى أرحبة واسعة ومساحات ممتدة في شتى أنحاء العالم، فبرزوا من خلال أعمالهم وتجلوا من خلال رقيهم الإبداعي، في هذا الزمن المعولم في حضارته، والمنفتح على بعضه البعض، حيث أصبحت المعرفة منتشرة في جميع جهات الكينونة الأرضية، ومتسعة فوق رقعة هذه الأرض، حيث يوجد الإنسان، بحيث غدا الإبداع بابًا للنجاح وتحقيق الأهداف المرتجاة، وأصبح للإبداع سمة مميزة، تبرز قدرة المبدع وتصنفه عن غيره، وذلك تكريمًا له في زحمة ميادين الخلق والإبداع على صعيد الفنون عامة، من خلال إبداعاتهم وبراعاتهم وإبتكاراتهم،ومعهد الفنون الجميلة في الجامعة اللبنانيّة، يزخر بإرث فنّيّ تشكيلي على جانب من الأهمية، ويكتنز بقيم فنية تشكيلية، ومورثات ذات بعد فني تشكيلي مميز، وتتجدد هذه الزخائر الثقافية الفنية، بالأنامل الحانية لأصحاب الريش والألوان، لتبدع فوق مساحات الخامات المتنوعة، وتنطق مع قبضات الأيادي، التي تمتشق الأزاميل والمطارق، لتجعل الصخور والحجارة والمواد المختلفة، تنطق في محاكاة للحياة بطموح وتفاعل.

الفنان التشكيلى محمد عزيزة من مواليد طرابلس،لبنان عام 1949،حاصل على دبلوم دراسات عليا فى الرسم والفنون التشكيلية،الجامعة اللبنانية ،معهد الفنون الجميلة،أستاذ فى معهد الفنون الجميلة ،الجامعة اللبنانية ،الفرع الثالث،حاصل على ماجستير فى الفنون الإعلامية ،الجامعة اللبنانية،عضو فى الاتحاد العربى للفنون التشكيلية ،رئيس قسم الفنون التشكيلية والتصوير فى الجامعة اللبنانية ،الفرع الثالث،حائز على لقب دكتور جامعى.

اشترك الفنان محمد عزيزة فى العديد من المعارض داخل لبنان وخارجها ،منها المعرض المشترك الذى أعده جورج زينى فى لندن،معرض فى المركز الثقافى الفرنسى فى مصر ،معرض فى جدة -السعودية-السفارة اللبنانية-الفنون العالمية .

نال الفنان العديد من الجوائز،الجائزة الأولى من مركز تعليم رسم الوجوه،الجائزة الأولى من دار المنى -البترون ،جائزة من المهرجان الدولى للإبداع-بيت الفن ،جائزة من وجيه نحلة ،الجائزة الأولى من بيانالى سعاد الصباح للفنانين العرب.

المقتنيات الرسمية،القصر الجمهورى اللبنانى ،القصر الجمهورى البرازيلى ،حاكم تولوز-فرنسا .

التشكيلى محمدعزيز مع الشيخة سعاد الصباح وعدد من الصحافيين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*