لبنان.. اعترافات 3 عملاء للموساد الإسرائيلي

97
ألقى الأمن العام اللبناني القبض منذ أيام على ثلاثة أشخاص للاشتباه بتعاملهم مع إسرائيل، وأحالهم إلى القضاء المختص، بعد اعترافهم بالتواصل مع تل أبيب.

وذكر ت  دائرة الإعلام الحربي أمس، إن الموقوفين الثلاثة اعترفوا بتعاملهم مع الموساد الإسرائيلي، ومع المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، بالإضافة إلى تقديمهم معلومات عن مواقع لحزب الله في القصير، وتصوير مناطق في الجنوب، وإرسالها للموساد عبر الوسائل التكنولوجية مقابل الحصول على أموال.

والموقوفون حسب المصادر اللبنانية هم:

عباس مصطفى سلامه الذي بدأ التعامل مع المحتل الإسرائيلى عام 2015، وقام بتزويدها بمقاطع فيديو لمناطق لبنانية وشخصيات سياسية، كما طلب أموالا لدعم الحراك المدني، وشغل البعض لصالح المحتل الإسرائيلى .

تواصل مع العميل الفار سامر أبو عرّاج حيث طلب منه تصوير بعض المناطق في الجنوب، وهذا ما فعله سلامة وقد أرسل لأبو عراج مقاطع فيديو لبعض المناطق.

كمال أجود حسن، بدأ التعامل مع الموساد عام 2011، وتواصل مع المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، وله علاقة بالعميل الإسرائيلي يوسف فخر الملقب بالكاوبوي.

كرم أكرم إدريس، بدأ العمل لمصلحة الموساد الإسرائيلي عام 2015، وكُلّف بتصوير مواقع مدفعية حزب الله في القصير ومناطق البقاع، وقد أرسل لمشغليه الإسرائيليين مقاطع مصورة عن مواقع الحزب في القصير وانتشاره هناك.

واختتم الامن العام التحقيق مع الموقوفين الثلاثة واحالتهم الى المحكمة العسكرية بناء على اشارة القضاء العسكري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*