بن علوي: السعودية وإيران من مسؤوليتهما الحفاظ على الاستقرار

168
أكد  يوسف بن علوي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في سلطنة عُمان، إن “المملكة العربية السعودية وإيران دولتان كبيرتان في الإقليم ومن مسؤوليتهما الحفاظ على الاستقرار، وهي مسؤولية مهمة، ومسؤوليتنا نحن كشركاء في الإقليم أن نعمل على بناء نظرية السلم والتعاون”.

وأضاف خلال مقابلة تليفزونية أن “قيادتي المملكة العربية السعودية وإيران حاضرتين وتنظران إلى كل الأمور بمقاييس ومنظور دقيق جدًا، وسيأتي الوقت الذي تتعدّل فيه الأفكار”.

وبخصوص الشأن اليمني قال: “اليمنيون أشقاؤنا وجيراننا، ونسعى معهم ومع غيرهم لكي نصل بالاختلافات الموجودة في اليمن، وهي مثل أي اختلافات في أي منطقة أخرى، إلى حالة من النسيان أوغضّ الطرف عمّا كان في الماضي حتى يكونوا في مسيرة إلى المستقبل”.

وفي تعليقه على الوضع السوري قائل: “أعتقد أن العالم الآن وصل إلى قناعة أن هذه المرحلة ينبغي أن تنتهي، وأن تدخل سوريا في إطار ترتيبات تكون في مصلحة الشعب السوري، وأعتقد أن هذه أصبح فيها إجماع، وبعض الأطراف ربما ترى أنه لابد من عرض الأمر على الشعب السوري ليعبّر عن رأيه ومستقبله”، في إشارة إلى تطورات إيجابية في الشان السوري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*